مدرسة الشهيد سعد صايل

اهلا وسهلا بكم في منتديات مدرسة الشهيد سعد صايل الاساسية للبنين

موقع مختص بشؤون مدرسة الشهيد سعد صايل

المواضيع الأخيرة

» التكنولوجيا
الثلاثاء سبتمبر 09, 2014 8:19 am من طرف مدير المنتدى

» برنامج تغير الأصوات الى شب بنت ولد شيخ ايش ما بدك
الأحد نوفمبر 06, 2011 9:15 pm من طرف نورانور

» حق العودة للشعب الفلسطيني
الثلاثاء أغسطس 23, 2011 1:19 pm من طرف Nancy

» اثبات ان مجموع زوايا المثلث = 180
الأربعاء مارس 02, 2011 9:00 am من طرف naser_76

» الرمان
الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 3:59 pm من طرف محمد ضرغام

» الجبر
الخميس نوفمبر 25, 2010 3:03 pm من طرف محمد ضرغام

» المعادن
الأربعاء أكتوبر 06, 2010 2:40 pm من طرف محمد ضرغام

» الاعداد الصحيحة
الأحد أكتوبر 03, 2010 3:04 pm من طرف محمد ضرغام

» الاعداد الصحيحة
الأحد أكتوبر 03, 2010 3:03 pm من طرف محمد ضرغام

المدرسة في صور

 

    التلوث

    شاطر
    avatar
    محمد ضرغام
    طالب متميز
    طالب متميز

    عدد الرسائل : 1521
    العمر : 21
    Localisation : 2437852
    تاريخ التسجيل : 20/11/2009

    التلوث

    مُساهمة  محمد ضرغام في الأحد مايو 02, 2010 4:01 pm

    تلوث
    من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
    اذهب إلى: تصفح, البحث

    تلوث هواء سببه الإنتاج الصناعي خلال الحرب العالمية الثانيةالتلوث هو إدخال الملوثات في البيئة التي تسبب عدم الاستقرار والاضطراب، أو الضرر للنظام البيئي أي الأنظمة الفيزيائية للكائنات الحية.[1] والتلوث يمكن أن يتخذ شكل المواد الكيميائية، أو الطاقة، مثل الضوضاء والحرارة أو الطاقة الضوئية. قد تكون الملوثات وعناصر التلوث مواد أو مصادر طاقة خارجية، أو قد تحدث بشكل طبيعي. وعندما تحدث بصورة طبيعية، إأنها تعتبر ملوثات عندما تتجاوز المستويات الطبيعية.التلوث في كثير من الأحيان يصنف كمصدر للتلوث المركزي (point source) أو مصدر للتلوث اللامركزي (بالإنكليزية: Nonpoint source pollution). أصدر معهد بلاكسميث قائمة بأكثر الأماكن تلوثاً في العالم. وفي أعداده عام 2007، احتلت المراتب العشر الأولى على القائمة أماكن في أذربيجان وأوكرانيا وبيرو وروسيا وزامبيا والصين والهند.

    محتويات [أخفِ]
    1 أسباب التلوث البيئي
    2 مظاهر التلوث البيئي
    3 التاريخ
    3.1 ما قبل التاريخ
    3.2 الثقافات القديمة
    3.3 في العصور الوسطى
    3.4 اعتراف رسمي
    3.5 الوعي المعاصر
    4 السيطرة على التلوث
    4.1 أجهزة مكافحة التلوث
    5 الأشكال الرئيسية للتلوث والمناطق الملوثة الرئيسية
    6 مصادر وأسباب
    7 آثار
    7.1 صحة الإنسان
    7.2 النظم الإيكولوجية
    8 تنظيم ورصد
    9 التعريف الفلسفي
    10 المنظورات
    11 غازات الاحتباس الحراري وارتفاع درجة حرارة الأرض
    12 وانظر أيضا
    13 المراجع
    14 الروابط الخارجية
    15 مصدر
    16 وصلات خارجية


    [عدل] أسباب التلوث البيئي
    التقدم الصناعي.
    الزراعة المكثفة.
    تزايد السكان.
    [عدل] مظاهر التلوث البيئي
    الأمطار الحمضية.
    الموت البيولوجي للأنهار والبحيرات.
    استنزاف طبقة الأوزون.
    ارتفاع درجة حرارة الكون (ظاهرة البيوت الزجاجية).
    زحف التصحر.
    التلوث السمعي والتلوث البصري والتلوث الحراري.
    [عدل] التاريخ
    [عدل] ما قبل التاريخ
    منذ العصر الحجري القديم كان للجنس البشري بعض التأثيرات على البيئة أثناء القدرة على توليد النار المكتسبة. أدت صناعة الأدوات في العصر الحديدي إلى شحذ المعادن (Grinding machine|metal grinding)إلى رقائق صغيرة، ونتج عن ذلك تراكمات طفيفة من المواد التي من السهل انتشارها بدون ترك تأثيرًا كبيرًا.النفايات البشرية قد تلوث مصادر المياه أو الأنهار إلى حد ما.ولكن في الغالب ساد التوقع أن هذه التأثيرات يمكن أن تتضاءل في عالم الطبيعة.

    [عدل] الثقافات القديمة
    زادت الحضارات المتقدمة الأولى لبلاد ما بين النهرين، في مصر، الهند، الصين، بلاد فارس، اليونان وروما من استخدام المياه لتصنيع السلع ،مما زاد من إنشاء المعادن المقلدة لإشعال نيران الحطب والجفت ولأغراض أكثر تفصيلا (على سبيل المثال، السباحة، والتدفئة). اتضح أن تشكيل المعادن هو السبب الرئيسي في خلق مستويات التلوث الهوائية تشير العينات المأخوذة من الأنهار الجليدية في غرينلاند إلى زيادة التلوث الهوائي المرتبط بإنتاج المعادن اليونانية، الرومانية والصينية [2].ومع ذلك، في هذا الوقت من المحتمل أن مقياس النشاط الأعلى لم يعطل النظم البيئية.

    [عدل] في العصور الوسطى
    من المحتمل أن تكون العصور المظلمة (Dark Ages) الأوروبية في أوائل العصور الوسطى (Middle Ages) قد اعتقدت أن من الممكن الحد من انتشار التلوث على نطاق واسع، في النشاط الصناعي الضار وعدم النمو السريع للسكان.ازداد النمو السكاني قرب نهاية العصور الوسطى وتركز أكثر داخل المدن، مما خلق تجاويف للتلوث بسهولة واضحة.في بعض الأماكن كان من الممكن التعرف على مستويات تلوث الهواء على أنها مسائل تتعلق بالصحة، وتلوث المياه في المراكز السكانية وكان بيئةً جديةً لإانتقال عدوى المرض من الفضلات البشرية الغير معالجة. كان السفر وانتشار المعلومات على نطاق واسع أقل شيوعًا، وعدم وجود سياق أعم من ذلك للنظر في العواقب المحلية وأخذ التلوث بعين الاعتبار.نشأ تلوث الهواء إلى حد كبير من حرق الخشب والذي كان من الضروري تهويته بصورة صحيحة.كان التلوث التعفني أو التسمم من مصدر مياه الشرب النظيفة مهلكًا بسهولة شديدة، والتلوث لم يكن مفهومأ جيدا.التلوث التعفني والتلوث ساهما إلى حد كبير في الطاعون الدبلي (Bubonic plague).

    [عدل] اعتراف رسمي

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يناير 17, 2019 6:47 pm